اقتصاد

أمير المدينة المنورة يدشن مشاريع رضوى لإنتاج 100 مليون طائر سنوياً – أخبار السعودية


بحضور ورعاية أمير منطقة المدينة المنورة الأمير فيصل بن سلمان بن ‏عبدالعزيز، ومعالي وزير البيئة والمياه والزراعة المهندس عبدالرحمن بن عبدالمحسن ‏الفضلي، تشهد المدينة المنورة اليوم تدشين أحد المشاريع النوعية بتوقيع ‏‏عقد ‏‏شراكة بين وزارة البيئة ‏والمياه والزراعة، وشركة رضوى السعودية الغذائية ‏المحدودة، التي مثلها رئيس ‏مجلس إدارة شركة رضوى الأستاذ طارق بن ‏عبدالهادي آل طاهر، ‏والرئيس التنفيذي المهندس عبدالعزيز ‏بن عبدالله الضراب.‏

كما تم توقيع مذكرة تفاهم بين شركة رضوى وفرع وزارة البيئة والمياه والزراعة في المدينة المنورة ومثل الوزارة مدير عام الفرع م.أيمن بن محمد السيد، ومذكرة مع صندوق التنمية ‏الزراعية ومثل الصندوق نائب رئيس الصندوق الأستاذ عادل الجمعة. ومن ‏المنتظر أن تسهم هذه المشاريع النوعية في تعزيز أمن وسلامة الغذاء في المنطقة والمملكة عموماً، كما ستساهم هذه المشاريع في التنمية وخلق الفرص الوظيفية بما يتواءم مع رؤية المملكة في التنمية ورفع المحتوى المحلي. كما أكد ذلك ‏لـ«عكاظ» رئيس مجلس إدارة شركة رضوى الأستاذ طارق آل طاهر الذي قال: “إننا في رضوى ومنذ أسست الشركة عام 1979م ونحن نعتز بأننا من المساهمين الرئيسين في أمن وسلامة الغذاء، ونشكر وطننا الحبيب لاتاحة الفرصة لنا لكي نكون عضواً فاعلاً من منظومة تعزيز الأمن الغذائي في مملكتنا الحبيبه منذ 44 سنة وكذلك المساهمة في الوصول إلى الاكتفاء الذاتي. مشيراً إلى أن الهدف من هذه ‏الاتفاقيات ‏المشاركة مع الجهات الرسمية في ‏النهضة الزراعية الواعدة التي تعيشها ‏بلادنا ‏والتي تطمح للوصول لأفضل المستويات ‏والمعايير العالمية تنموياً وحضارياً لاسيما ‏على مستوى الأمن الغذائي الذي أصبح هاجس العالم، وتجاوزناه ولله الحمد، بفضل الله ‏ثم بالرعاية الكريمة والاهتمام الكبير من خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن ‏‏عبدالعزيز، وسمو ولي عهده ‏الأمين رئيس مجلس الوزراء الأمير محمد بن سلمان بن ‏‏عبدالعزيز آل سعود، بما ‏يحقق الرخاء والازدهار للوطن والمواطن.‏

وتابع: «ومن ضمن خطط الرؤية تحقيق نقلة نوعية ‏في مجالات الزراعة وحماية البيئة ‏لتحقيق جودة حياة للحاضر والمستقبل بتوجيهات قيادتنا الرشيدة، ونحن في شركة ‏رضوى نفخر بأننا ضمن منظومة العمل التي تسير وفق توجيهات ولاة الأمر حفظهم ‏الله، ونفخر بأن (رضوى) منذ 44 عاماً مساهم أساسي في تعزيز أمن وسلامة الغذاء ‏في المملكة عموماً وفي منطقتي المدينة المنورة ومكة المكرمة خصوصاً». ‏

وأضاف: «نتشرف اليوم بتدشين سمو أمير المدينة المنورة وبحضور وتشريف من معالي ‏وزير البيئة والمياه والزراعة لمشاريعنا التي ستعزز دور شركة رضوى السعودية في أمن ‏وسلامة الغذاء، حيث تتجاوز الاستثمارات ومشاريع التوسعة نصف مليار ريال، ستخلق ‏العديد من الفرص الوظيفية لأبناء المنطقة».‏

وبيّن آل طاهر: «في مشاريع توسعة رضوى السعودية تم اتباع أعلى معايير الاستدامة ‏ونهدف للوصول للحياد الكربوني في 2030م بما يتواءم مع مبادرة السعودية ‏الخضراء، ونحن نعمل جادين لنكون لبنة فاعلة في النمو والتطور الذي تسير فيه ‏بلادنا تحت توجيه ورعاية قادتنا الرشيدة». ‏

من جهته قال الرئيس التنفيذي لشركة رضوى المهندس عبدالعزيز بن عبدالله الضرّاب: ‏‏«حقق قطاع إنتاج الدواجن نجاحات هائلة خلال السنوات الماضية، إذ ارتفع الاكتفاء ‏الذاتي من لحوم الدواجن من 42% في عام 2015 م إلى 68% في عام 2022 م ‏مما عزز من الأمن الغذائي ورفع المحتوى المحلي، وخلق آلاف الفرص الوظيفية، ويعود هذا النجاح الى توفيق الله أولاً، ثم ‏الدعم والمتابعة المستمرة من وزارة البيئة والمياه والزراعة والجهات ذات العلاقة وبتوجيه ‏من حكامنا حفظهم الله».‏

وحول مشاريع التوسعة، أوضح: «تنفذ مشاريع رضوى بصورة نوعية وفق أحدث وأعلى ‏معايير الجودة، وتشمل: محطة مناولة وتخزين حبوب، ومصنع أعلاف بطاقة 240 ‏ألف طن سنوياً، فقاسة حديثة، مصنع لمصنعات لحوم الدواجن، مسلخ آلي، و16 ‏مزرعة حديثة لتربية الدواجن، وستمكن مشاريع التوسعة رضوى السعودية للوصول لإنتاج ‏‏100 مليون طائر سنوياً، وهذا يتواءم مع مستهدفات المملكة لرفع الاكتفاء الذاتي من ‏لحوم الدواجن للوصول بإذن الله إلى 85% في 2025م بما يرفع المحتوى المحلي ‏ويعزز الأمن الغذائي بصورة كبيرة».‏

يذكر أن شركة رضوى تأسست عام 1979م وعرفت بمنتجاتها الرائدة للدجاج ‏الفاخر في المملكة، ‏وحصدت خلال 44 عاماً نجاحاً وسمعة كبيرة من خلال الحرص ال‏شديد على تطبيق أعلى المعايير، توفير أفضل المنتجات، تلبية احتياجات العملاء، ‏تطوير بنية تحتية أفضل.‏‏ مما جعل لها سمعة محلية وعالمية مميزة على مستوى ‏منطقتها الجغرافية المكتسب من قبل في 44 عاماً من العراقة والجودة.‏

وللاطلاع على موقع رضوى الإلكتروني الدخول على الرابط التالي: Saudiradwa.com




Source link

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock