أخبار العالم

إصابة 5 أشخاص بينهم 4 أطفال بهجوم بسكين في مدينة أنسي وماكرون يصفه بـ”الجبان”


أصيب أربعة أطفال اثنان منهم وشخص بالغ في حالة حرجة الخميس في هجوم نفذه لاجئ سوري ضد مجموعة من صغار دار حضانة، كانوا يلعبون قرب بحيرة في مدينة أنسي شرق البلاد. ووصف الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون الهجوم بـ”الجبان”.

نشرت في: آخر تحديث:

قال مسؤول في الشرطة الفرنسية إن مواطنا سوريا يتمتع بوضع اللاجئ القانوني هاجم بسكين مجموعة من أطفال دار حضانة كانوا يلعبون قرب بحيرة في مدنية أنسي (شرق البلاد) قرابة الساعة 9,45 صباحا (07,45 ت غ). يوجد اثنان منهم وبالغ في حالة حرجة بين الحياة والموت في مستشفى، وفق ما قال مصدر أمني لوكالة الأنباء الفرنسية. فيما اعتُقل المنفذ في موقع الهجوم.

وندد الرئيس إيمانويل ماكرون بالهجوم الذي وصفه بالـ”جبان”. وكتب على تويتر “الأمة في حالة صدمة. أفكارنا معهم ومع عائلاتهم وأجهزة الطوارئ”.

من جهته، كتب وزير الداخلية جيرالد دارمانان في تغريدة أن منفذ الهجوم “اعتُقل بفضل التحرك السريع لقوات الأمن”.

فرانس24/ أ ف ب


Source link

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock