أخبار العالم

إيران تعدم معارضا يحمل الجنسية السويدية بعد إدانته بـ”تنفيذ عمليات إرهابية”


نشرت في:

نفذت إيران السبت حكم الإعدام بحق المعارض الإيراني السويدي حبيب فرج الله شعب إثر إدانته بالتخطيط لعمليات إرهابية وتنفيذ بعضها، وفق ما أعلنت وسائل إعلام إيرانية رسمية مصدر قضائي. وكانت السويد قد أبدت قلقها إزاء الحكم بإعدام فرج الله الذي اتهم بقيادة حركة النضال العربي الانفصالية لتحرير الأحواز التي تسعى إلى إقامة دولة منفصلة في إقليم خورستان وإدانته بتهمة “الفساد في الأرض” الموجبة لعقوبة الإعدام وفق قانون الجمهورية الإسلامية.

أعدمت إيران السبت معارضا إيرانيا يحمل الجنسية السويدية بعد إدانته بقيادة جماعة عربية انفصالية متهمة بشن هجمات استهدفت إحداها عرضا عسكريا سنة 2018 ما أودى بحياة 25 شخصا، حسب ما كشفه التلفزيون المحلي الرسمي.

وحكم على حبيب فرج الله بالإعدام بتهمة “الفساد في الأرض” وهي جريمة يعاقب عليها بالإعدام بموجب التطبيق الصارم للشريعة الإسلامية في إيران.

وفي عام 2022، بدأت إيران محاكمة حبيب فرج الله بتهمة قيادة حركة النضال العربي الانفصالية لتحرير الأحواز التي تسعى إلى إقامة دولة منفصلة في إقليم خورستان الغني بالنفط في جنوب غرب إيران، والتخطيط والتنفيذ “للعديد من التفجيرات والعمليات الإرهابية”.

وفقد شعب الذي كان مقيما في السويد، في تشرين الأول/أكتوبر 2020 بعدما توجه إلى اسطنبول، قبل أن يظهر بعد نحو شهر محتجزا في إيران، وفق شريط بثه التلفزيون الرسمي في حينه.

وقالت إيران في 2020 إن قواتها الأمنية اعتقلت حبيب فرج الله في تركيا المجاورة واقتادته إلى طهران دون ذكر أي تفاصيل عن اعتقاله.

وأبدت السويد قلقها إزاء القضية وتوترت علاقاتها مع إيران بسبب حكم بالسجن المؤبد أصدرته محكمة سويدية على مسؤول إيراني سابق لضلوعه في إعدام جماعي لسجناء سياسيين في عام 1988 في الجمهورية الإسلامية الإيرانية.

فرانس24/ رويترز/ أ ف ب


Source link

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock