أخبار العالم

السلطات تلقي القبض على ناشط بارز في الدفاع عن تعليم الفتيات بكابول


نشرت في:

أفادت الأمم المتحدة الثلاثاء أن ناشطا بارزا في مجال تعليم الفتيات الأفغانيات تم اعتقاله في كابول هذا الأسبوع، وطالبت سلطات حركة طالبان بتوضيح سبب هذا الاعتقال. فيما لم يرد إلى حد الآن المتحدثون باسم وزارة الإعلام ووكالة المخابرات التابعتين لطالبان على طلب للتعليق أو تأكيد الاحتجاز.

في بيان صدر الثلاثاء، قالت بعثة الأمم المتحدة للمساعدة في أفغانستان (يوناما): “اعتُقل مطيع الله ويسا رئيس منظمة (بن باث) مسار القلم والمدافع عن تعليم الفتيات في كابول أمس الإثنين”.

وأضافت أنها “تدعو سلطات الأمر الواقع إلى توضيح مكان تواجده وأسباب اعتقاله وضمان حصوله على الدعم القانوني والاتصال بأسرته”.

وإلى حد الساعة، لم يرد المتحدثون باسم وزارة الإعلام ووكالة المخابرات التابعتين لطالبان على طلب للتعليق أو تأكيد الاحتجاز.


وينحدر مطيع الله ويسا من إقليم قندهار جنوب البلاد ويدافع منذ سنوات عن تعليم الفتيات لا سيما في المناطق الريفية المحافظة، بما في ذلك فترة الحكومة السابقة المدعومة من الغرب عندما قال إن الخدمات التعليمية لا تصل لكثير من الفتيات اللائي يعشن في الريف.

هذا، وتعقد منظمته غير الحكومية لقاءات مع شيوخ القبائل وتشجع المجتمعات والسلطات على فتح المدارس، وتقوم أيضا بتوزيع الكتب وتوفير المكتبات المتنقلة.

وكان ويسا قد أكد لرويترز العام الماضي أن عمله بعيد كل البعد عن السياسة وأن تركيزه ينصب على تشجيع المجتمعات على تعليم الفتيات.

ويذكر أن إدارة طالبان تمنع معظم الفتيات من الالتحاق بالمدارس الثانوية كما تحرمهن من الالتحاق بالجامعات بحجة أن ذلك يثير مشاكل يتعلق بعضها بالالتزام بالزي الإسلامي. ويقول المسؤولون إنهم يعملون لإعادة فتح المدارس إلا أنهم لم يحددوا إطارا زمنيا لذلك.

فرانس24/رويترز




Source link

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

شاهد أيضاً
إغلاق
زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock