اقتصاد

«المراعي» تعزز الأمن الغذائي للمملكة بإنتاج 1.8 مليار قطعة مخبوزات و250 مليون طائر سنوياً – أخبار السعودية


افتتح أمير منطقة حائل الأمير عبدالعزيز بن سعد بن عبدالعزيز أمس (الأربعاء) 1 مارس 2023 في محافظة الشنان بمنطقة حائل توسعة مصنع المراعي للدواجن (مصنع الدواجن الثالث) ومصنع المخبوزات.

وقام أمير حائل بجولة على مصانع المراعي في المنطقة، شملت المصنع الثالث للدواجن الذي تبلغ طاقته الإنتاجية السنوية 50 مليون طائر ومصنع المخبوزات الذي ينتج في الوقت الحالي أكثر من 400 مليون قطعة من المخبوزات سنوياً، وكذلك محطة الطاقة الشمسية التي تنتج 22 جيجا وات ساعة/ سنوياً.

ورافقه خلال الجولة رئيس مجلس إدارة شركة المراعي الأمير نايف بن سلطان بن محمد بن سعود الكبير، ووزير البيئة والمياه والزراعة المهندس عبدالرحمن الفضلي، ونائب وزير الصناعة والثروة المعدنية المهندس أسامة الزامل، ورئيس هيئة الأمن الغذائي المهندس أحمد الفارس والرئيس التنفيذي لشركة المراعي عبدالله البدر، وعدد من المسؤولين في منطقة حائل.

وثمن الأمير عبدالعز بن سعد بن عبدالعزيز، أمير منطقة حائل جهود شركة المراعي كعملاق في صناعة الغذاء والمشروبات في المنطقة والعالم، والدور المتنامي للشركة في تحقيق مستهدفات المملكة في الأمن الغذائي.

وقال الأمير عبدالعز بن سعد بن عبدالعزيز واصفا تدشين المراعي لمشاريعها في حائل: «إنها تمثل 100% وطنية، ونسبة 100% اقتصاد، ونسبة 100% صناعة، ونسبة 100% مسؤولية».

من جانبه عبر رئيس مجلس إدارة شركة المراعي الأمير نايف بن سلطان بن محمد بن سعود الكبير عن بالغ شكره وتقديره للأمير عبدالعزيز بن سعد بن عبدالعزيز لتفضله بافتتاح المصنع الثالث للدواجن ومصنع المخبوزات بمنطقة حائل.

وقال إن هذين المصنعين يضيفان حلقة جديدة إلى منظومة الأمن الغذائي الوطنية، تحقيقاً لمستهدفات رؤية المملكة 2030، مشيراً إلى الرعاية والاهتمام الكبيرين التي يحظى بها قطاع صناعة الغذاء في المملكة من قبل خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز وولي عهده الأمين الأمير محمد بن سلمان بن عبدالعزيز، حفظهما الله.

وذكر الأمير نايف في كلمة ألقاها بهذه المناسبة أن مجموع استثمارات المراعي في منطقة حائل منذ العام 2009 وحتى اليوم يبلغ نحو (ثمانية ونصف مليار ريال)، في مزارع أمهات الدجاج ومزارع الدجاج اللاحم، ومصانع تجهيز الدواجن وتغليفها، بالإضافة إلى مصنع المخبوزات، وسيبلغ مجموع استثماراتها في المنطقة بنهاية عام 2026 (أربعة عشر مليارا ومائتين مليون ريال).

وأضاف الأمير نايف إن «التوسعة الجديدة ستضيف إلى الطاقة الإنتاجية لمصانع المراعي للدواجن 50 مليون طائر لترتفع بذلك الطاقة الإنتاجية السنوية إلى 250 مليون طائر سنوياً، تمثل ما نسبته (11%) من قطاع الدواجن في المملكة، و(34%) من قطاع الدواجن الطازجة، وبعد سنوات قليلة إن شاء الله سترتفع إنتاجية الشركة بانتهاء مشروع الدواجن في محافظة الشملي مع مجموعة استثمارات أخرى لتصل إلى (أربعمائة وخمسين مليون) دجاجة سنوياً».

وأضاف الأمير نايف إن «مصنع المخبوزات الجديد يمد المنطقة وما حولها بـ (أربعمائة وثلاثة عشر مليون) قطعة من المخبوزات سنوياً، جنباً إلى جنب مع مصانع الشركة للمخبوزات في الخرج وجدة التي تخدم المملكة حالياً بإنتاج يصل إلى مليار وثمانمائة مليون قطعة مخبوزات سنوياً، تمثل ما نسبته 56% من إجمالي قطاع سوق المخبوزات المغلفة في المملكة».

وبيّن الأمير نايف أن عدد موظفي المراعي في منطقة حائل يبلغ في الوقت الحالي (ستة آلاف وخمسمائة موظف) في موقع الشركة بمحافظة الشنان، وسيزيد العدد ليصل إلى (عشرة آلاف وخمسمائة موظف) عند اكتمال مشروع الشملي إن شاء الله، حيث تستمر المراعي بتحقيق أعلى نسب التوطين في النطاقين الماسي والأخضر المرتفع.

وأشار الأمير نايف إلى أن شركة المراعي أنشأت في منطقة حائل محطة إنتاج الكهرباء من الطاقة الشمسية بقدرة إنتاجية تبلغ (اثنين وعشرين جيجا وات ساعة سنوياً)، ستساهم مع المحطة الأخرى التي أنشأتها الشركة في محافظة الخرج قبل سنوات قليلة في إزاحة (ثلاثة وثلاثين ألف طن من ثاني أكسيد الكربون سنوياً)، ما يعادل عملية تنقية أكثر من مليون شجرة.

من جانبه، قدم وزير البيئة والمياه والزراعة المهندس عبدالرحمن الفضلي، تهنئته لشركة المراعي على دورها المتنامي في المساهمة بتحقيق الأمن الغذائي للمملكة.

وأكد أن تدشين المراعي لمصنع المخبوزات وآخر للدواجن لزيادة الطاقة الإنتاجية في قطاعين كبيرين بالإضافة إلى تدشين محطة للطاقة الشمسية، واستثمارات الشركة المستقبلية في قطاعات الغذاء المختلفة كلها تصب في تحقيق مستهدفات رؤية المملكة 2030 وتعكس دور القطاع الخاص الرائد في القطاع الغذائي.

من جهته، هنأ نائب وزير الصناعة والثروة المعدنية المهندس أسامة الزامل شركة المراعي على هذه الخطوة التي تجدد التأكيد على ريادتها الوطنية وشمولية خططها لخدمة المملكة، مؤكدا أن المراعي نموذج رائد كعملاق صناع الغذاء في المنطقة والعالم بأسره، من الشركات الوطنية التي تسهم بشكل كبير في تحقيق مستهدفات الوطنية الطموحة للوطن، وتعزز موقع المملكة الريادي في مختلف الأنشطة.

وأضاف المهندس الزامل، في كلمة ألقاها نيابة عن وزير الصناعة والثروة المعدنية، أن قطاع صناعة الأغذية هو أحد القطاعات ذات الأولوية في الإستراتيجية الوطنية للصناعة والقطاع الأهم في تحقيق الأمن الغذائي للمملكة، وهو ما تسهم فيه عملاق صناعة الغذاء في المنطقة والعالم شركة المراعي بدور ريادي ودور محوري في تنمية المحتوى المحلي ودعم سلاسل الإمداد المحلية، كما أن هذا القطاع يسهم في تنمية الصادرات السعودية الغير نفطية التي سجلت رقما غير مسبوق خلال النصف الأول من العام الماضي بأكثر من 164 مليار ريال.

يذكر أن المراعي تمتلك 14 مصنعاً لإنتاج المواد الغذائية، منها 8 مصانع في المملكة، بينما تتوزع بقية المصانع في الإمارات العربية المتحدة ومصر والأردن.




Source link

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock