أخبار العالم

حركة طالبان تحتجز ثلاثة بريطانيين بينهم سائح في أفغانستان


نشرت في:

كشفت منظمة بريطانية أن حركة طالبان التي تدير أفغانستان تحتجز ثلاثة بريطانيين أحدهم سائح معروف “يهوى زيارة الأماكن الأكثر خطورة في العالم”. وقالت الخارجية البريطانية في بيان إننا “نعمل جاهدين لتوفير الاتصال القنصلي مع الرعايا البريطانيين المحتجزين في أفغانستان وندعم عائلاتهم”. ويعتقد أن اثنين من الرجال محتجزان لدى طالبان منذ كانون الثاني/يناير فيما لا يعرف منذ متى احتجز الثالث.

أعلنت شبكة بريسيديوم، وهي منظمة غير حكومية بريطانية، السبت، أن حركة طالبان تحتجز 3 بريطانيين في أفغانستان، مضيفة أنها “تعمل من كثب” مع عائلتين.

من جهتها، قالت الخارجية البريطانية في بيان: “نعمل على إقامة اتصال قنصلي مع رعايا بريطانيين محتجزين في أفغانستان، وندعم عائلاتهم”.

وقال سكوت ريتشاردز عضو بريسيديوم، لشبكة سكاي نيوز: “نعتقد أنهم بصحة جيدة، ويعاملون جيدا”.

وأضاف: “لا سبب لدينا للاعتقاد بأنهم تعرضوا لأي معاملة سيئة مثل التعذيب”.

ويعتقد أن 2 من الرجال محتجزان لدى طالبان منذ كانون الثاني/يناير، فيما لا يعرف منذ متى احتجز الثالث.

والمعتقلون هم: السائح مايلز روتليدج الذي يهوى زيارة الأماكن الأكثر خطورة في العالم، والمسعف في المجال الخيري كيفن كورنويل، ومواطن بريطاني آخر لم يتم الكشف عن اسمه يدير فندقا في كابول.

واكتسب روتليدج شهرة، وأثار الجدل، من خلال السفر إلى البلدان الخطرة، ووضع منشورات حول ذلك على الإنترنت.

فرانس24/ أ ف ب/ رويترز


Source link

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

شاهد أيضاً
إغلاق
زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock