أخبار العالم

شي جينبينغ يشدد على الحاجة إلى تعزيز الأمن القومي في مواجهة التحديات الخارجية


نشرت في:

قال الرئيس الصيني شي جينبينغ الإثنين أمام نحو ثلاثة آلاف نائب تجمعوا في قصر الشعب في بكين إن “الأمن هو أساس التنمية، في حين أن الاستقرار شرط أساسي للازدهار” مشددًا على الحاجة إلى تعزيز الأمن القومي للبلاد في مواجهة التحديات الخارجية. وانتخب شي الجمعة الماضية لفترة رئاسية ثالثة مدتها خمسة أعوام الجمعة، ليحكم قبضته على السلطة كأقوى زعيم يحكم البلاد منذ ماو تسي تونغ. 

شدد الإثنين الرئيس الصيني شي جينبينغ، الذي فاز الجمعة، بولاية جديدة مدتها خمس سنوات على رأس البلاد بعد تصويت بالإجماع في البرلمان، على الحاجة إلى تعزيز الأمن القومي لبكين في خطابه الأول منذ توليه رئاسة الصين لولاية ثالثة جاءت تتويجا لصعوده الذي جعل منه أقوى زعيم للبلاد منذ أجيال.

وحذر شي الإثنين من المخاطر التي تتعرض لها الصين، في كلمة ألقاها في ختام الدورة السنوية للبرلمان.

وقال شي أمام نحو ثلاثة آلاف نائب تجمعوا في قصر الشعب في بكين: “الأمن هو أساس التنمية، في حين أن الاستقرار شرط أساسي للازدهار”.

   ولتحقيق ذلك، شدد على ضرورة “التعزيز الكامل لعملية تحديث الدفاع الوطني والقوات المسلحة، وجعل (الجيش) سورا فولاذيا عظيما يحمي بشكل فعال السيادة الوطنية والأمن ومصالح التنمية”.

   كما انتقد الزعيم الصيني “القوى الخارجية” التي تتدخّل في تايوان.

   ويتكرر تبادل الاتهامات بين واشنطن وبكين حول مصير تايوان التي تديرها حكومة ديمقراطية لكنّ جمهورية الصين الشعبية تعتزم منذ نهاية الحرب الأهلية الصينية عام 1949 إلحاقها بأراضيها بالقوة إذا لزم الأمر.

 

فرانس24/ أ ف ب


Source link

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

شاهد أيضاً
إغلاق
زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock