تكنولوجيامنوعات

عيوب خطيرة في سيارات “تسلا”.. اعترافات “إيلون ماسك”

نشر إيلون ماسك، الرئيس التنفيذي لشركة تسلا، تغريدة على تويتر انتقد خلالها أحدث إصدار من برنامج مساعدة السائق التجريبي (FSD Beta 9.2).

وكتب ماسك في تغريدته: “FSD Beta 9.2 في الواقع ليس برنامج ملاحة رائع، لكن فريقي القيادة الذاتية والذكاء الاصطناعي يعملان من أجل تحسينه بأسرع ما يمكن.. نحاول أن يكون لدينا نموذج واحد لكل من الطرق السريعة وشوارع المدينة، لكن الأمر يتطلب إعادة تدريب ضخمة”.

وتقدم تسلا العديد من أنظمة القيادة الذكية مسبقة الدفع حسب رغبة كل عميل، وتصل قيمة حزمة القيادة الذاتية الكاملة أو ما يعرف بـ(FSD) إلى 10 آلاف دولار أو 199 دولارًا شهريًا في الولايات المتحدة، ورغم التكلفة الباهظة يشترط نظام القيادة الذاتية وجود سائق يقظ خلف عجلة القيادة.

وسجلت أنظمة القيادة الذاتية في تسلا حوادث من قبل، ما جعل الشركة تفكر في منع تجربتها ميدانيا إلا في حالة وجود سائقين محترفين، خصوصا بعد حادثة انحراف سيارة من موديل (S) واصطدامها بشجرة في الولايات المتحدة.

وجاءت تغريدة ماسك أمس الإثنين، بعد أيام فقط من تفاخره ببراعة تسلا في الأنظمة والمكونات المستقلة في حدث يسمى “يوم تسلا للذكاء الاصطناعي”.

كما تزامنت مع إطلاق تحقيق رسمي بشأن نظام القيادة الذاتية في سيارات تسلا من قبل سلطات سلامة المركبات الفيدرالية في الولايات المتحدة، الأسبوع الماضي.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock