أخبار العالم

قتيل وعدة مفقودين إثر أمطار غزيرة شهدتها مناطق في جنوب شرق فرنسا


عثرت فرق الإنقاذ الفرنسية الأحد على جثة شخص فيما يتواصل البحث عن ستة آخرين في جنوب شرق البلاد، حسبما أعلنت السلطات مشيرة إلى أن من بين المفقودين طفلان من عائلة واحدة، فقد معظمهم خلال محاولة عبور جسور غمرتها المياه إثر أمطار غزيرة مرتبطة بالعاصفة “مونيكا”.

نشرت في:

2 دقائق

قالت السلطات الفرنسية الأحد إنه قد تم العثور على جثة شخص فيما يستمر البحث عن ستة مفقودين في جنوب شرق البلاد، بينهم طفلان من عائلة واحدة، فقد معظمهم خلال محاولتهم العبور بسياراتهم جسورا غمرتها المياه إثر هطول أمطار غزيرة.

وحاصرت المياه عائلة من أربعة أفراد، بينهم طفلان في الرابعة والثالثة عشرة، خلال محاولتها عبور جسر بسيارتها قرابة الساعة 23,30 السبت شمال مدينة نيم، حسبما أفاد المسؤول المحلي فريدريك لوازو.

ويستمر البحث الأحد عن الأب والطفلين. وتمكن المسعفون من العثور على الأم (أربعون عاما) التي كانت أيضا في السيارة ونقلوها إلى المستشفى، بحسب المصدر نفسه.

من جهة أخرى، حلّقت مروحية فوق قرية ديون فيما انهمك عناصر الإطفاء في البحث عن مفقودين آخرين باستخدام طائرات مسيّرة وكلاب مدربة، وفق مراسلي وكالة الأنباء الفرنسية.


وبعيد الساعة الخامسة صباح الأحد، تلقت أجهزة الإسعاف طلب مساعدة من سائقين يواجهان صعوبات في غودارغ قبل أن ينقطع الاتصال بهما. وتتواصل أيضا أعمال البحث عنهما.

وفي منطقة أرديش المجاورة، أعلن فقدان رجل منذ مساء السبت في قرية سان مارتان دو فالاما بسبب الأمطار الغزيرة.

وأعلنت السلطات حال التأهب البرتقالية في ست مناطق بجنوب شرق فرنسا جراء الأمطار غير المسبوقة المرتبطة بالعاصفة “مونيكا”.

فرانس24/ أ ف ب




Source link

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock