أخبار العالم

كيم جونغ-أون يلتقي وزير الدفاع الروسي في فلاديفوستوك


فيما تشتبه الدول الغربية بأن موسكو تسعى لشراء أسلحة من بيونغ يانغ لاستخدامها في النزاع الأوكراني، التقى الزعيم الكوري الشمالي كيم جونغ-أون بوزير الدفاع الروسي سيرغي شويغو السبت في فلاديسفوستوك الروسية. يأتي ذلك في سياق زيارة لكيم إلى روسيا منذ الثلاثاء في أول رحلة له إلى الخارج منذ بداية جائحة كوفيد-19.

نشرت في:

2 دقائق

استقبل وزير الدفاع الروسي سيرغي شويغو السبت الزعيم الكوري الشمالي كيم جونغ-أون في فلاديسفوستوك الروسية، بحسب ما ذكرت وكالة الأنباء الرسمية في البلاد “تاس”.

   وأفادت الوكالة أن كيم الذي يزور روسيا منذ الثلاثاء في أول رحلة له إلى الخارج منذ بداية جائحة كوفيد-19 وصل إلى مطار كنيفيتشي في فلاديسفوستوك في أقصى الشرق الروسي آتياً من كومسومولسك-نا- أموري حيث زار الجمعة مصانع طيران.

   والأربعاء كان الرئيس الروسي فلاديمير بوتين قد أعلن أن كيم جونغ-أون سيحضر في فلاديفوستوك “عرضا” لأسطول المحيط الهادئ الروسي.

   في هذه المدينة الكبيرة الواقعة في أقاصي روسيا قرب الحدود مع الصين وكوريا الشمالية، سيزور كيم أيضا “جامعة الشرق الأقصى الفدرالية وبعض منشآت جامعة العلوم الروسية من بينها مختبرات تعمل على علم الاحياء البحري” على ما قال بوتين للتلفزيون الروسي.

   والتقى الرئيس الروسي والزعيم الكوري الشمالي الأربعاء في فوستوتشني على بعد ثمانية آلآف كيلومتر شرق موسكو.

   ووجه كيم دعوة لبوتين لزيارة كوريا الشمالية لكن لم يُوقع أي اتفاق بين البلدين على ما قال الناطق باسم الرئاسة الروسية دميتري بيسكوف.

   وتشتبه الدول الغربية بأن موسكو تسعى لشراء أسلحة من بيونغ يانغ لاستخدامها في النزاع الأوكراني. ويشتبه في أن كوريا الشمالية في المقابل تريد الحصول على تكنولوجيا لبرامجها النووية والصاروخية.

 

فرانس24/ أ ف ب


Source link

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

شاهد أيضاً
إغلاق
زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock