أخبار العالم

مئات المتظاهرين في باريس للمطالبة بإرساء السلام في أوكرانيا


نشرت في:

طالب متظاهرون تجمعوا السبت في العاصمتين الفرنسية والألمانية بإرساء السلام في أوكرانيا، غداة إحياء نشطاء في البلدين الذكرى السنوية الأولى لبدء الهجوم الروسي على أوكرانيا. فيما تم تنظيم الجمعة تظاهرات في أوروبا شارك فيها الآلاف للتنديد بالغزو الروسي للأراضي الأوكرانية.

احتشد مئات الأشخاص السبت، أدوا النشيد الوطني الأوكراني في “ساحة الجمهورية” بالعاصمة الفرنسية باريس، قبل الانطلاق في مسيرة تقدّمها أطفال يرتدون الزي التقليدي الأوكراني.

وأدان فولوديمير كرافتشنكو البالغ 73 عاما، والذي فر من أوكرانيا قبل عام، قائلا “أولئك الذين اغتصبوا أرضنا وحقوقنا”.

وجاء التحرك في باريس غداة مسيرة نظّمت تأييداً لمقاومة الشعب الأوكراني “البطولية” وتكريما لضحايا النزاع ولإظهار دعمهم لأوكرانيا، بعد مرور عام على بدء الغزو الروسي لهذا البلد.

ووفق الشرطة الألمانية، تجمّع ما يقارب عشرة آلاف شخص وسط برلين حيث تساقطت الثلوج، للمطالبة بالتفاوض مع موسكو بدل تسليم أوكرانيا أسلحة، بعد عام على بدء الغزو الروسي لهذا البلد.

وتحت شعار “انهضوا من أجل السلام” احتشد المتظاهرون متحدّين البرد أمام بوابة براندنبورغ، بالقرب من موقع كان نشطاء قد ركنوا فيه دبابة روسية مدمّرة أمام مقر السفارة الروسية في برلين.

وقد تم تنظيم هذا التجمع بدعوة من السياسية اليسارية المتطرفة ساره فاغنكنيشت والناشطة في الدفاع عن حقوق النساء أليس شفارتزر، اللتين خاطبتا المشاركين في التجمّع الذي أثار جدلا كبيرا بسبب تأييد شخصيات يمينية متطرفة له.

وكانت فاغنكنيشت وشفارتزر قد أطلقتا عريضة قالتا إنها جمعت أكثر من 645 ألف توقيع.

هذا، وقد تم تنظيم تظاهرات في أوروبا الجمعة شارك فيها الآلاف، للتنديد بالغزو الروسي لأوكرانيا.

فرانس24/أ ف ب


Source link

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

شاهد أيضاً
إغلاق
زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock