أخبار العالم

ماكرون يقول إن منفذي هجوم موسكو حاولوا ارتكاب عدة عمليات في فرنسا


أكد الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون الإثنين خلال زيارة إلى إقليم غويانا، بأن الجماعة التي نفذت هجوم موسكو ليل الجمعة، كانت قد خططت أيضا لارتكاب عدة عمليات في فرنسا خلال الآونة الأخيرة. يأتي ذلك غداة رفع الحكومة الفرنسية مستوى التحذير من الإرهاب إلى أعلى درجة تحسبا لأية اعتداءات. 

نشرت في:

1 دقائق

قال الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون الإثنين إن روسيا كانت ضحية هجوم لإسلاميين، مؤكدا بأن الجماعة التي نفذت عملية إطلاق النار في موسكو قد حاولت خلال الآونة الأخيرة ارتكاب عدة عمليات في فرنسا.

وصرح ماكرون للصحافيين خلال زيارة إلى غويانا الفرنسية: “حاولت هذه الجماعة أيضا ارتكاب عدة أفعال على أراضينا”.

ورفعت الحكومة الفرنسية الأحد مستوى التحذير من الإرهاب إلى أعلى درجة بعد إطلاق النار في موسكو.

واقتحم مسلّحون بزي مموّه قاعة حفلات موسيقية في كراسنوغورسك شمال غرب العاصمة الروسية ليل الجمعة، وأطلقوا النار على الحاضرين بعدما أضرموا النار بالمبنى وهربوا من المكان، وفق محققين روس.

وقتل 137 شخصا في الاعتداء بينهم ثلاثة أطفال، وفق آخر حصيلة صادرة عن السلطات. وأفاد مسؤولون في قطاع الصحة مساء الأحد بأن حصيلة الجرحى بلغت 182 شخصا فيما لا يزال 101 شخص في المستشفى بينهم 40 حالاتهم “حرجة” أو “حرجة للغاية”.

وتبنى تنظيم “الدولة الإسلامية” الاعتداء فيما ذكرت وسائل إعلام روسية بأن جميع المهاجمين الأربعة المشتبه بهم يحملون جنسية طاجيكستان.

فرانس24/ رويترز/ أ ف ب


Source link

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock