أخبار العالم

مراسم دفن المعارض الروسي الراحل ألكسي نافالني في موسكو وسط إجراءات أمنية مشددة


يوارى المعارض الروسي الراحل ألكسي نافالني الجمعة الثرى بعد مراسم وقداس في كنيسة بمنطقة مارينو في موسكو حيث كان يعيش، وسط إجراءات أمنية مشددة في ظل مخاوف من حملة قمع من الشرطة بعد مضي أسبوعين من وفاته المفاجئة عن عمر ناهز 47 عاما فيما كان يقضي عقوبة السجن 19 عاما بالقطب الشمالي.

نشرت في:

1 دقائق

تقام الجمعة مراسم دفن المعارض الروسي الراحل ألكسي نافالني في موسكو وسط إجراءات أمنية مشددة، في ظل مخاوف من حملة قمع من الشرطة، بعد أسبوعين من وفاته المفاجئة عن عمر ناهز 47 عاما في منشأة عقابية بالقطب الشمالي.

واتهم حلفاء نافالني، الذين وعدوا ببث الحدث مباشرة عبر الإنترنت، الرئيس فلاديمير بوتين بقتله لعدم تقبل سيد الكرملين فكرة إطلاق سراح السياسي البارز في تبادل محتمل للسجناء. لكنهم لم ينشروا أي دليل يدعم هذا الاتهام واعدين بتوضيح كيف قُتل وعلى يد من.

اقرأ أيضاألكسي نافالني…المعارض الروسي الراحل الذي تحدى بوتين حتى آخر رمق

ونفت الرئاسة الروسية تورط الدولة في الوفاة وقالت إنها ليست على علم بأي اتفاق لإطلاق سراح نافالني. وجاء في شهادة وفاته أنه توفي لأسباب طبيعية بحسب ما قال حلفاء له.

ومن المقرر إقامة قداس ديني لنافالني في الساعة 14:00 بالتوقيت المحلي في كنيسة بمنطقة مارينو في موسكو أين كان يعيش، قبل دفنه بعد ساعتين في مقبرة بوريسوفسكوي التي تبعد حوالي 2.5 كيلومتر على الجانب الآخر من نهر موسكفا.

فرانس24/ رويترز


Source link

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

شاهد أيضاً
إغلاق
زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock