أخبار العالم

نتائج التدقيق الذي أجرته فرانس24 في ادعاءات حيال أربعة من صحافيي القناة الناطقة بالعربية


نشرت في:

إثر ادعاءات تناولت صحافياً وثلاثَ مراسلات في قناة فرانس24 الناطقة بالعربية، بسبب منشورات على صفحاتهم الشخصية على شبكات التواصل الاجتماعي، بدأت إدارة القناة على الفور تدقيقاً في هذه الأقوال المفترضة، كما كانت قد أعلنت في العاشر من آذار/مارس الجاري.

في انتظار نتائج هذا التدقيق، تم إعفاء الأشخاص الأربعة المعنيين من القيام بمهامهم بشكل مؤقت، من أجل حماية نزاهة عمل كل هيئة التحرير في قناة فرانس24 الناطقة بالعربية، التي يجعل منها مضمونها التحريري، في التلفزة والوسائل الرقمية، قناة متوازنة وغيرَ منحازة، تتحقق من الوقائع وتثير النقاشات البناءة بفضل مهنية صحافييها.

وكما هو الحال في كل أقسام فرانس24، وهي قناة متعددة اللغات والثقافات، يتجلى القسم العربي كلَّ يوم بالتزامه بمكافحة معاداة السامية والعنصرية وأشكال التمييز كافة، وباحترام مبدأ العلمانية.

بعد التدقيق الذي أتاح التحقق من الأقوال المنشورة، أبلغت فرانس24 شركة الإنتاج التي توظف المراسلة جويل مارون في لبنان أن القناة توقف العمل فوراً مع هذه الصحافية بسبب منشورات غير مقبولة على حساباتها الشخصية، تتعارض كلياً مع القيم التي تدافع عنها القناة الدولية ويعاقب عليها القانون الجنائي.

كما ستقدّم فرانس24 شكوى ضدها بسبب الضرر الذي لحق بسمعة القناة ومهنية هيئة التحرير.

فيما يتعلق بالصحافيين الثلاثة الآخرين، فإن بعض منشوراتهم على شبكات التواصل الاجتماعي تبدو كوجهات نظر كان التعبير عنها غير متناسب مع مبدأ الالتزام بالحياد المنصوص عليه في ميثاق الأخلاقيات الصحافية لمجموعة فرانس ميديا موند، ولا سيما فيما يتعلق بالقواعد المعنية بالحسابات الشخصية على الشبكات الاجتماعية.

قامت الإدارة بتوجيه لفت نظر للصحافيين الثلاثة حول ضرورة الالتزام بهذا الميثاق. إن استخدام الصحافيين الشخصي لمواقع التواصل الاجتماعي يجب أن يكون بالتزام تام بهذا الميثاق. ومن المنتظر من الصحافيين المعنيين أن يلتزموا بذلك بوضوح. وسيُستأنَف عملهم في فرانس24 في هذا الإطار.

من ناحية أخرى، فإن إدارة المجموعة وجمعيات الصحافيين ستعمل معاً، ضمن إطار لجنة الأخلاقيات الصحافية في مجموعة فرانس ميديا موند، من أجل تعزيز مبادئ الميثاق، الذي يؤطر استخدام صحافيي القناة لحساباتهم الشخصية على مواقع التواصل الاجتماعي. كما سيتم توسيع دائرة المتابعة لكل ما يتعلق بالقناة وعملها ابتداء من الأيام القادمة.

فرانس24


Source link

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock