أخبار العالم

وزيرة الخزانة الأمريكية تجري مباحثات مع مسؤولين اقتصاديين صينيين في بكين


في زيارة تهدف لتخفيف التوتر بين القوتين العالميتين، أجرت وزيرة الخزانة الأمريكية جانيت يلين الجمعة محادثات في بكين مع محافظ البنك المركزي الصيني يي غانغ وكبير مسؤولي الاقتصاد في البلاد سابقا ليو خه لإجراء محادثات غير رسمية بشأن الاقتصادين الأمريكي والصيني والوضع الاقتصادي العالمي.

نشرت في:

 

التقت وزيرة الخزانة الأمريكية جانيت يلين الجمعة في بكين مع محافظ البنك المركزي الصيني يي غانغ وكبير مسؤولي الاقتصاد في البلاد سابقا ليو خه في محادثات غير رسمية بشأن الاقتصادين الأمريكي والصيني.

 تزور يلين بكين سعيا لتخفيف التوتر بين القوتين العالميتين، غير أن سقف التوقعات ليس مرتفعا، إذ يقر المسؤولون من كلا الجانبين بأن حماية مصالح الأمن القومي أكثر أهمية في الوقت الراهن من تعميق العلاقات الاقتصادية.

وقال مسؤول بالوزارة الأمريكية إن يلين والمسؤولين الصينيين أجروا “نقاشا موضوعيا”، غير أنه لم يتطرق لمزيد من التفاصيل. 

بكين تدعو لـ”إجراءات ملموسة”

 من جهتها، قالت وزارة المالية الصينية في بيان الجمعة إن بكين تأمل في أن تتخذ الولايات المتحدة “إجراءات ملموسة” لخلق بيئة مواتية لتطوير العلاقات الاقتصادية والتجارية بين البلدين على النحو السليم.

بالرغم من أن ليو متقاعد حاليا، فهو من المقربين من الرئيس الصيني شي جينبينغ، ويأتي هذا الاجتماع بمثابة متابعة لما بدأ في مناقشات أجريت في زيورخ في يناير/ كانون الثاني. 

وكتبت يلين على تويتر بعد وقت قصير من وصولها إلى بكين مساء الخميس “نتطلع إلى منافسة اقتصادية سليمة تفيد العمالة الأمريكية والشركات الأمريكية وإلى التعاون في مواجهة التحديات العالمية”. 

وأضافت “سنتخذ إجراءات لحماية أمننا القومي عندما تقتضي الحاجة، وتتيح هذه الزيارة فرصة للتواصل وتجنب سوء التواصل أو سوء الفهم”.

فرانس24/ رويترز


Source link

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock