اقتصاد

stc تساهم في زراعة مليون شجرة حول المملكة – أخبار السعودية


وقعت مجموعة stc، المُمكن الرقمي الرائد في المنطقة، مذكرة تفاهم مع صندوق البيئة بهدف بناء شراكة استراتيجية وتعزيز التعاون بين المجموعة والصندوق، خلال فعاليات أسبوع البيئة الذي تقيمه وزارة البيئة والمياه والزراعة في بوليفارد الرياض.

حضر التوقيع كل من المدير العام للاستدامة الأستاذة مها النحيط ممثلة لمجموعة stc والرئيس التنفيذي للصندوق البيئي الأستاذ منير بن فهد السهلي.

كما أعلنت مجموعة stc التزامها بالمساهمة في زراعة مليون شجرة بحلول عام 2030، حيث تطمح الشركة من خلال هذا الالتزام للمساعدة في دعم النمو الطبيعي للنبات وتعزيز الحياة البرية المحلية، في إطار العديد من المبادرات التي ستطلقها المجموعة في جميع أنحاء المملكة لتعزيز الالتزام البيئي، وستنطلق هذه المبادرة بزراعة 200 ألف شجرة حول مواقع أبراج الاتصالات في محافظة الطائف التي ستمثل 20% من التزام المجموعة الرئيسي.

وفي هذا السياق قال الرئيس التنفيذي للشؤون الاستراتيجية في مجموعة stc عبدالله الكنهل «سعدنا بتوقيع الاتفاقية مع صندوق البيئة لتعزيز التعاون في رفع الوعي البيئي عبر قنوات الاتصال المختلفة والمبادرات التعاونية، وكذلك ستدعم من خلال الاتفاقية البحث والتطوير في المجالات المتعلقة بالبيئة، من خلال البرامج التابعة لـstc».

وأضاف الكنهل «نسعى في مجموعة stc من خلال استراتيجتنا الشاملة «تجرأ 2.0» إلى إدارة أعمالنا بما يتماشى مع تحقيق الاستدامة وخلق أثر بيئي إيجابي من خلال تعزيز مساهماتها في برامج إعادة تأهيل البيئة ودعم مستهدفات المملكة في مبادرتي السعودية الخضراء والشرق الأوسط الأخضر بما يسهم في تحسين جودة الحياة وتهيئة مستقبل أفضل للأجيال القادمة».

وتساهم stc في وضع خطط وأهداف تعزز من تقليل الانبعاثات والنفايات ونشر الوعي وتحديد المخاطر والفرص التي تبرز من آثار التغير المناخي، حيث تهدف إلى تقليل الآثار المرتبطة باستخدام منتجاتها وخدماتها، وتمكين كل من القطاعين العام والخاص وعملائها على الحد من البصمة الكربونية من خلال خدماتها. وتسعى المجموعة إلى تسهيل الابتكار في التكيف مع المناخ من خلال الاستثمار المكثف في تقنيات مثل الحوسبة السحابية والذكاء الاصطناعي وإنترنت الأشياء والبيانات الضخمة وغيرها من التقنيات الحديثة الصديقة للبيئة.

هذا و تطمح stc أن تكون قدوة في الالتزام البيئي والممكن في العمل المناخي.




Source link

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock